جريدة أسبوعية


 
الرئيسيةPortailمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ءيرزا ءووالو ءار تاكّان ءيمي ءيتفوناست

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
PJD journal



عدد الرسائل : 69
تاريخ التسجيل : 09/07/2008

مُساهمةموضوع: ءيرزا ءووالو ءار تاكّان ءيمي ءيتفوناست   الأربعاء 9 يوليو - 23:20

العنوان أعلاه مثل باللغة الأمازيغية معناه " تكسر المحراث ومضوا يتفقدون البقرة " ، ويضرب في من يعالج المشاكل من غير أصلها، أو يترك المشاكل الحقيقة ويعالج ما ليس مشكلا. اوردنا هدا المثل لنشبه ما تضمنه بلاغ وزير النقل والتجهيز لما انهار جزء من الطريق السيارالرابط بين تطوان والمضيق يوم الاحد 27 يناير 2008، أي بعد خمسة أشهر على انطلاق العمل به ، حيث أفاد أن الإصلاحات انطلقت لإعادة الوضع الى ما كان عليه في أقرب الآجال، وكأن المشكل في العمق هو السرعة أو التأخر في الإصلاح،بينما المشكل الحقيقي هو ما يستشف من مجموعة من الأسئلة التي طرحها العديد من المتتبيعين حين تساءلوا : من الذي كان وراء هدا الانهيار؟ أم هل هوالغش في الدراسات التي سبقت الانجاز؟ ،أم هو الغش الناتج عن التلاعب في الاسمنت المسلح والحديد أثناء شق هذه الطريق ؟وهل تم فتح تحقيق لتحديد المسؤوليات ومحاسبة من كان سببا في هدا الاختلال؟

التصريح بأن هذه الحادثة استثناء يدل على عدم الشعور بالمسؤولية لدى القائئمين على هدا القطاع، بل إن غض الطرف عن مثل هذه الاختلالات شجع على تكرارها مرات متعددة،وسنسوق مجموعة من الوقائع التي تدل على أن انهيار الطريق السيار ليس استثنائيا ،ففي 11 دجنبر 2005 انهارت جزء من قنطرة مولاي الحسن الرابطة بين الرباط و سلا رغم أن جميع المسؤولين كانوا على علم بوجود تشققات وتصدعات على طول القنطرة،وفي دجنبر 2007 توفي شخص وأصيب ثلاثة آخرون بجروح متفاوتة الخطورة بعد انهيار قنطرة بالمحور الطرقي الرابط بين سطات ومراكش على الطريق السيار بمنطقة مشرع بن عبو بالقرب من نهر أم الربيع،مع العلم أنها كانت قيد البناء،ولم يتم تقديم أي تفسير لما حدث، وبتاريخ 16 دجنبر 2007 انهارت القنطرة المقامة على واد بوحلو بدائرة واد أمليل، ويتعلق الأمر بتلك المخصصة للمتجهين نحو فاس بمجرد تجاوز حافلة لها، وتسبب الحادث عن إصابة ثلاثة أشخاص من ركاب الحافلة ،أما سد اسفالو في جهة فاس فقد بدت عليه علامات التصدع في دجنبر الماضي ولم يمر على بنائه سوى خمس سنوات،بل إن مطار محمد الخامس الذي صرفت عليه الملايير قد أغرقته المياه نتيجة الأمطار الأولى لفصل الشتاء،مما تسبب في إعطاء صورة سيئة لا تخدم الهدف الحكومي لجلب مليون سائح .

والمثير للاستغراب هو أن هناك قناطر بنيت في عهد الاستعمار وبعضها مدعم بحبال حديدية لم تتعرض لأي انهيار رغم مرور عقود على بنائها، وحتى لا أُتهم بالميل للمستعمربتمجيد منجزاته التي لم يكن يشيدها لسواد عيون المغاربة، ولكن لتسهيل نقل خيرات البلاد التي تم الاستيلاء عليها ،أثير الانتباه إلى أن هناك قنطرة تعد من الرصيد التاريخي لمراكش على وادي تانسيفت بطريق الدار البيضاء ،هذه القنطرة التي يناهز عمرها ألف سنة، يعود تاريخ بنائها لأول مرة الى عهد الامير علي بن يوسف في الفترة المرابطية واعيد بناؤها في العصر الموحدي بعد الفيضان الذي دمر جزءا منها. وظلت تقاوم مفعول الزمان لمئات السنين شكلت خلالها الجسر الوحيد الذي يصل مراكش ثقافيا واقتصاديا وسياسيا بشمال المغرب.

وفي قرطبة توجد قنطرة الوادي على نهر قرطبة. وقد وضعت مكان قنطرة قديمة قد هدمها فيضان النهر على مر الأزمان، فأمر عمر بن عبد العزيز السمح بن مالك الخولاني والي الأندلس ببنائها، فصنعت من حجارة سور المدينة، وبني السور باللبن، ويصل عدد أقواسها الحاملة سبعة عشر قوسا، سعة كل قوس خمسون شبرا، وبين كل قوسين خمسون شبر.

صمود القناطر التاريخية وانهيار القناطر الحديثة يدفعنا الى التساؤل عن مدى صحة ما يروج لدى بعض الفاعلين في الميدان من قبيل الأسئلة التالية:

هل صحيح أن الجمعية المغربية لمختبرات العمارة والاشغال العمومية ،والفيدرالية المغربية للاستشارة والهندسة ،والفيدرالية الوطنية للبناء والأشغال العمومية ،كلها ليست معنية بالدراسات المنجزة على الطرق السيارة والقناطر والسدود، نظرا لأن الحكومة ومن خلفها وزارة التجهيز والنقل فصلت قانونا بطريقة تمييزية لفائدة LPEE ؟

وهل صحيح أيضا أن السيد وزير التجهيز والنقل يتولى في هذه الشركة منصب الرئيس المدير العام؟

وهل صحيح أيضا أن معه متصرفون من وزارته يشكلون الى جانبه مجلسها الإداري؟

ثم في الأخير هل صحيح أن LPEE هي التي فازت بصفقات الدراسات المنجزة على الطريق السيار المنهار ؟



عبد المالك لكحيلي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ءيرزا ءووالو ءار تاكّان ءيمي ءيتفوناست
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
جريدة أسبوعية :: بهدوء :: بهدوء-
انتقل الى: